عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

هل ينتشر فيروس كورونا عبر الأوراق النقدية؟

محادثة
هل ينتشر فيروس كورونا عبر الأوراق النقدية؟
حقوق النشر  JAN KOLLER/AP2008
حجم النص Aa Aa

يستبعد الخبراء إمكانية انتقال فيروس كورونا عبر الأوراق النقدية، على الرغم من إشارة بعض التقارير إلى أنّ ذلك يبقى واردا. وكثيرا ما تمّت الإشارة إلى أنّ الفيروس الجديد ينتقل عن طريق الاتصال من شخص إلى آخر وليس من خلال ملامسة الأشياء، وفي هذا الشأن قالت ستيفاني بريكمان من منظمة الصحة العالمية: "لا نعرف مدة بقاء الفيروس في الأوراق النقدية، لكننا نقدر أنه لا يبقى أكثر من ساعتين". وأضافت بريكمان: "لن يبقَ الفيروس طويلا على الأشياء، خاصة على أشياء جافة مثل الأوراق النقدية". وأكدت بريكمان أنه وعلى الرغم من إمكانية انتقال الفيروس عن طريق لمس شيء أو جسم ما، إلاّ أن ذلك لا يعتبر مصدرا رئيسيا للعدوى.

في أوائل شهر فبراير-شباط، طلبت الحكومة الصينية من المصارف تعقيم الأوراق المالية قبل التعامل بها كإجراء احترازي للحدّ من انتشار الفيروس المستجد. وفي إيران، تم تشجيع المواطنين على التوقف عن استخدام الأوراق النقدية في مسعى أرادت السلطات من خلاله احتواء تفشي المرض.

ولكن لا يوجد دليل قاطع يشير إلى أن الأوراق النقدية تساهم في انتشار فيروس كورونا أو تحدّ من تفشيه. وقد أوضح سيزون جيانغ، خبير علم الفيروسات في جامعة ستانفورد أن التعقيم وإدخال الملاحظات الجديدة سيفيدان من الناحية الفسيولوجية أكثر من خفض معدلات الإصابة بشكل كبير".

وأضاف جيانغ أن الأوراق النقدية الجديدة المتداولة، على سبيل المثال، ستكون مجرد جزء صغير من الأوراق النقدية المستخدمة بالفعل. وقال جيانغ: "الأهم من ذلك، هو وجود عدد لا يحصى من الأشياء التي نتفاعل معها في كثير من الأحيان أكثر من تعاملنا مع الأوراق النقدية"، مضيفا: "يعد التقليل من ملامسة الأشياء وتجنب تجمعات الأشخاص ومقاومة لمس الوجه أفضل الطرق لاحتواء الفيروس".

ولكن في النهاية، هناك حاجة إلى مزيد من المعلومات من أجل "استمرار" هذا الفيروس على الأشياء، حسب جيانغ، الذي أكد أن الدراسات العامة حول فيروس كورونا تشير إلى أن الفيروس يمكن أن يستمر على الأشياء الصلبة لعدة أيام، وقد تزيد المدة أو تنقص حسب درجات الحرارة أو مستوى الرطوبة في الجو.