عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

المغرب يقيم مستشفى عسكريا ميدانيا قرب الدار البيضاء لمواجهة فيروس كورونا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
صيدلي يرتدي كمامة قرب باب مغطى بالبلاستيك لتجنب العدوى في الدار البيضاء 27 مارس 2020
صيدلي يرتدي كمامة قرب باب مغطى بالبلاستيك لتجنب العدوى في الدار البيضاء 27 مارس 2020   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

لحق المغرب بركب الدول التي قامت بإنشاء مستشفيات ومراكز صحية جديدة مخصصة لمواجهة وباء كوفيد 19.

فقد أعلنت القوات المسلحة الملكية عن تجهيز مستشفى قرب الدار البيضاء، بني خلال ستة أيام فقط.

ويهدف المستشفى المقام في منطقة بن سليمان إلى تخفيف الضغط عن المراكز الطبية الأخرى في أنحاء البلاد.

المستشفى العسكري الجديد يحوي قسمين. الأول تصل طاقته الاستيعابية لنحو 260 مريضاً سيت استقبالهم في خيم مجهزة، في حين أن القسم الآخر عبارة عن مبنى مجهز بشكل تام ويحوي 200 سرير و 20 وحدة عناية مشددة للمرضى الذين يعانون من حالات حرجة.

سيعمل في المستشفى 13 طبيباً، منهم ثلاثة مختصون بالعناية الفائقة، وستة في الطب العام تلقوا تدريباً خاصاً للتعامل مع الوباء، إضافة إلى طبيبي طوارئ وأخصائي طب مخبري، و69 ممرضاً وممرضة وطاقم مساعد مكون من 39 شخصاً بقيادة مسؤولَين عسكريين صحيين رفيعين.

وأعلنت القوات المسلحة الملكية استعدادها لبناء المزيد من المستشفيات الميدانية إذا دعت الحاجة لذلك.

جاء اختيار منطقة بن سليمان لبناء المشفى بسبب قربها من الدار البيضاء، حيث سجلت أكثر حالات الإصابة بفيروس كورونا في المغرب، مع 174 حالة حتى مساء الأول من نيسان/ أبريل.

بناء المستشفى العسكري جاء بناء على دعوة العاهل المغربي محمد السادس الجيش لمساعدة المدنيين خلال أزمة تفشي الوباء.