عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

كيف يتحرك الناتو لتعزيز الاستقرار شرق المتوسط وخفض التوتر ما بين تركيا واليونان ؟

محادثة
مقر حلف الناتو في بروكسل
مقر حلف الناتو في بروكسل   -   حقوق النشر  Dursun Aydemir/Anadolu Ajans
حجم النص Aa Aa

حين بحث وزير خارجية ألمانيا هايكو ماس مع نظيره التركي مولود تشاووش أوغلو الوضع في شرق المتوسط، قال إن "الأمر لا يخص الاتحاد الأوروبي فقط بل الناتو أيضا".

Michael Kappeler/(c) dpa-pool
المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ قبل عقد مؤتمر صحفي في برلين ،27 أغسطس 2020Michael Kappeler/(c) dpa-pool

لكن بالمقابل فإن المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل التي ترأس بلادها الدورة الحالية للاتحاد الأوروبي قالت خلال مؤتمر صحفي الأسبوع الماضي " إن من واجب دول الاتحاد الأوروبي النظر لحقوق وتصريحات اليونان بجدية ودعمها عندما تكون محقة" وأضافت " بذلت جهودًا من أجل منع تصاعد التوتر، وهذا الأمر أحيانًا لا يتحقق سوى من خلال التحدث بشكل متكرر بين الطرفين".

وتابعت: "هذه العلاقات متعددة الأوجه، فتركيا حليف في الناتو والخلاف يدور بين عضوين في الناتو وهذا لا يمكن أن يتركنا غير مبالين". وأشارت ميركل إلى أن هذه الأمور تحتاج للتوضيح داخل الحلف.

إيفان فوتشي/أ ب
جلسة عامة لمنظمة حلف شمال الأطلسي في غروف -المملكة المتحدة - 2019/12/04إيفان فوتشي/أ ب

ميركل أكّدت أنها تجري محادثات مكثفة أيضًا في هذا الإطار مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أكد من جانبه أنه على حلف شمال الأطلسي "الناتو" تحمل مسؤولياته تجاه الخطوات الأحادية التي تتجاهل القانون الدولي، وتضر بالسلام الإقليمي شرقي المتوسط". وأكد أردوغان أن تركيا ستواصل حماية حقوقها ومصالحها في كل زمان ومكان، وأنها تؤيد حلا عادلا يعود بالفائدة دول شرق المتوسط كافة.

معارض تركي: الحرب الكلامية تكتيك يعتمده أردوغان في سياستيه الداخلية والخارجية

وفي تصريح سابق ليورونيوز اعتبر الكاتب والمحلل السياسي التركي المعارض، فائق بلوط، تصريحات الرئيس رجب طيب أردوغان التي أكد فيها عدم تخليه عن البحث عن الطاقة في شرق البحر المتوسط بأنها "حرب كلامية، يعتمدها أردوغان كتكتيك في تعاطيه السياسي على الصعيدين الداخلي والخارجي". وكان أردوغان قد أكد في خطاب متلفز أنه "لن تتخذ تركيا أدنى خطوة إلى الوراء فيما يتعلق بعمليات عروج ريّس ولا فيما يتعلق بأسطولنا البحري"، وأضاف "في هذا الملف، بلدنا على حقّ تماما وسندافع عن حقوقنا باستعمال جميع الوسائل التي لدينا"، مشدداً بالقول "لن نتراجع أمام العقوبات والتهديدات".

وقال بلوط في تصريح أدلى به لـ"يورونيوز"، "لطالما اعتمد أردوغان على سياسة ترهيب منافسيه وخصومه من خلال خطابه التصعيدي"، مضيفاً أن تأكيدات أردوغان بمضيه قدماً في عمليات التنقيب، "إنما يريد من خلالها رفع معنويات الشعب التركي وبثّ الأمل في نفوسهم وهم الذي يعانون من أزمة اقتصادية خانقة"، على حد تعبيره.

Nato website
أمين عام حلف شمال الأطلسي (الناتو)، ينس ستولتنبرغNato website

إلى حد الساعة التزم الناتو دبلوماسية الدعوة إلى الحوارفي معالجة هذه المعضلة التي اندلعت تداعياتها بين عضوين في الناتو وهما تركيا و اليونان

الناتو يدعو لخفض التوتر شرقي المتوسط عبر الحوار

فقد دعا أمين عام حلف شمال الأطلسي (الناتو)، ينس ستولتنبرغ، إلى خفض التوتر القائم شرقي البحر الأبيض المتوسط، عبر الحوار. وقال ستولتنبرغ إنه يجب خفض التوتر في المنطقة، واستخدام طريق الحوار، مرحبًا بجهود الوساطة التي تبذلها ألمانيا. وأضاف: "تركيا واليونان حليفان مهمان في الناتو منذ سنوات. علينا أن نجد طريقة لحل الوضع شرقي المتوسط على أساس روح التحالف والقانون الدولي".

سبل تجنب الصدامات العرضية في شرق البحر المتوسط

الناتو اعتمد إذن بحث سبل تجنب الصدامات العرضية في شرق البحر المتوسط، و هو يدرس ما يسمى بإجراءات منع الاشتباك لمنع وقوع حوادث بحرية، في منطقة تعاني من الاحتقان بشكل متزايد.

وأضاف ستولتنبرغ، في مقابلة بعد اجتماعه مع وزراء دفاع الاتحاد الأوروبي: "وجود الكثير من السفن، والعتاد العسكري في منطقة محدودة للغاية، هذا في حد ذاته سبب من أسباب القلق".

وقد انضمت تركيا واليونان إلى حلف الناتو عام 1952، في سياق الخوف من التمدد السوفياتي غربا. وفي عام 1954، شكّلت تركيا واليونان معا حلفا بلقانيا مع يوغسلافيا السابقة كان هدفه التصدي للاتحاد السوفياتي. لكن سرعان ما تدهورت العلاقة بين الجارتين مرة أخرى نتيجة الخلاف حول جزيرة قبرص والمواجهات حول بحر إيجة.

واستعرضت السفن الحربية للخصمين التاريخيين قوتها في منطقة شرق البحر المتوسط المتنازع عليها، بعد أن أضاف السباق على احتياطيات الغاز والنفط نقطة خلاف جديدة للخلافات القديمة.

OZAN KOSE AFP or licensors
سفينة تركية للتنقيب في المتوسطOZAN KOSE AFP or licensors

لكن إذا حدث توتر بين بلدين عضوين بالحلف، فماذا ستفعل الدول الأعضاء؟

تنص المادة الخامسة من ميثاق حلف الناتو، على اعتبار أي هجوم على أي دولة من دوله بمثابة هجوم على جميع هذه الدول، لكن الميثاق لا يحدد ما الذي سيحدث بالضبط إذا هاجمت دولة عضو في الحلف بلدا آخر عضوا في الحلف.

تنصُّ المادة الرابعة من الوثيقة نفسها على "تشاور الأطراف بعضهم مع بعض عند الشعور بتهديد سلام أو استقلال أو أمن أحد الأطراف". وتنص المادة الثانية على "مساهمة الدول الأعضاء في تطوير علاقات السِّلم والصداقة الدولية، وتجنب الخلافات والتناقضات، ودعم التعاون الاقتصادي بين كل الأطراف".

أمين عام حلف شمال الأطلسي ، ينس ستولتنبرغ دعا، إلى فض التوتر في المنطقة، واستخدام طريق الحوار وأضاف: "تركيا واليونان حليفان مهمان في الناتو منذ سنوات. علينا أن نجد طريقة لحل الوضع شرقي المتوسط على أساس روح التحالف والقانون الدولي".

اتفاق بين مصر واليونان حول حدودهما البحرية في شرقي المتوسط

وفي السادس من الشهر الجاري وقّعت مصر واليونان اتفاقا لترسيم حدودهما البحرية كما أعلنت القاهرة في فترة تشهد توترات شديدة مع تركيا حول استكشاف الموارد الطبيعية في شرق المتوسط. ونهاية 2019 أبرمت تركيا وحكومة الوفاق الليبية المعترف بها من الأمم المتحدة ومقرها في طرابلس، اتفاقا يجيز لأنقرة الوصول إلى منطقة واسعة في شرق المتوسط حيث تم اكتشاف حقول كبيرة من النفط والغاز في السنوات الماضية. واحتجت كل من مصر واليونان وقبرص بشدة على هذا الاتفاق التي اعتبرته غير شرعي ويرمي إلى فرض هيمنة تركية في المنطقة.

التحذير التركي لليونان

أنقرة تعتبر من جانبها "أنّ الاتفاقات التي أبرمتها اليونان مع كل من مصر وقبرص وإسرائيل بجانب تخطيطهم ممرا للغاز شرقي المتوسط، كلها أمور غير قابلة للتنفيذ، وهي مجرد حملة سياسية تستهدف تركيا ولا تغير من الأمر شيئا". وجه وزير الدفاع التركي خلوصي أكار تحذيرا قويا لليونان قائلا "إذا انتهكتم حدودنا فردّنا معروف"، مؤكدا أن بلاده تدعم الحوار دائما ولا ترغب في حدوث نزاعات.كم حذّر وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، اليونان من "مغبة الإقدام على أي خطوات خاطئة شرق المتوسط". موضحا : "إذا اتخذت اليونان خطوات خاطئة فسنفعل ما يلزم".

الناتو وتعزيز الاستقرار شرق المتوسط

حاجة الناتو أصبحت ضرورة اليوم من أجل لتعزيز الاستقرار شرق المتوسط، وذلك عبر الاتفاق على مجموعة من المبادئ العامة التي يمكن أن تشكل إطارا حاكما لتحركات وإستراتيجية الناتو بحيث تشتمل على عدد من الاعتبارات.

وزير الخارجية الألماني: يعتبر الوضع شرقي المتوسط بـ"الخطير للغاية"

ويصف سياسيون ومنهم وزير الخارجية الألماني الوضع شرقي المتوسط بـ"الخطير للغاية". وأردف ماس: "ينبغي حل التوتر شرقي المتوسط بالطرق الدبلوماسية.. ويتعين تهيئة الظروف السياسية لذلك داخل الاتحاد الأوروبي".

وفي حزيران/يونيو وزارة الدفاع الفرنسية قالت إن قطعة بحرية تابعة للبحرية الفرنسية ومشاركة في مهمة لمنظمة حلف شمال الأطلسي، تعرضّت لمناورة "بالغة العدائية" من قبل فرقاطات تابعة للبحرية التركية. ونددت الوزارة بـ"العمل العدائي" التركي، مذكرّة أنقرة أنها عضو في منظمة حلف شمال الأطلسي. ولم تحدد وزارة الدفاع تاريخ وقوع الحادثة. وفي يوليو أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ فتح تحقيق بشأن الحادثة التي نددت بها فرنسا مع سفن تركية خلال عملية تدقيق بموجب حظر تسليم الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على ليبيا. وقال ستولتنبرغ بعد اجتماع لوزراء دفاع دول الأطلسي "تطرّق عدة حلفاء خلال الاجتماع إلى الحادثة في المتوسط. لقد حرصنا على أن تحقق السلطات العسكرية لحلف الأطلسي في الحادثة بهدف توضيح كل ما يحصل".

حل الخلافات بالطرق غير العسكرية

في حال إجراء تركيا واليونان مباحثات مباشرة وبناءة، فإنه يمكن التوصل إلى نتائج مرضية لكلا الطرفين.سوى أنه لا يمكن حل الخلافات شرق المتوسط بوسائل عسكرية، بل يتعين حلها بالطرق الدبلوماسية، حتى لوكان ذلك صعبا واستغرق وقتا.