عاجل
Advertising
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

متعاملون: الجزائر اشترت نحو 480 ألف طن قمحا في مناقصة

حجم النص Aa Aa

هامبوج/ باريس (رويترز) – قال متعاملون أوروبيون إن الديوان المهني الجزائري للحبوب اشترى حوالي 480 ألف طن من قمح الطحين للتوريد من مناشئ خيارية في مناقصة عالمية أغلقت يوم الثلاثاء.

قدر المتعاملون مساء الثلاثاء الكمية المشتراة بشكل مبدئي عند حوالي 400 ألف طن. وتراوحت التقديرات يوم الأربعاء بين 420 و500 ألف طن، وذلك قبل اتجاه تقديرات أغلب المتعاملين إلى أن إجمالي الكمية 480 ألف طن.

وذهبت تقديرات البعض إلى كمية أعلى قليلا عند ما يصل إلى 520 ألف طن.

ولا تزال تقديرات أسعار الشراء يوم الأربعاء عند ما بين 297.50 و298 دولارا للطن تقريبا شاملا تكاليف الشحن دون تغيير عن تقديرات مساء الثلاثاء.

لا تكشف الجزائر، وهي من أكبر مستوردي القمح في العالم، عن نتائج مناقصاتها وتعتمد تقارير الشراء على تقييمات المتعاملين.

وطلب الديوان شحن الكميات في فترتين من مناطق التوريد الرئيسية التي تشمل الاتحاد الأوروبي من الأول إلى الخامس عشر من أغسطس آب ومن السادس عشر إلى الحادي والثلاثين منه. وإذا كان المنشأ من أمريكا الجنوبية أو أستراليا، يكون الشحن مطلوبا من الأول إلى الخامس عشر من يوليو تموز ومن السادس عشر إلى الحادي والثلاثين منه.

الجزائر عميل هام للاتحاد الأوروبي، لاسيما فرنسا وألمانيا أكبر منتجي القمح به.

وقال متعامل ألماني “اعتقد أن جزءا كبيرا من الكمية سيأتي من ألمانيا وموردين آخرين في بحر البلطيق .. لا أتوقع أن تحصل فرنسا على حصة كبيرة”.

ستسمح فترة الشحن في أغسطس آب بتوريد المحاصيل الحديثة الحصاد من ألمانيا ومنطقة البلطيق، بينما من المتوقع التوريد بشكل أساسي من فرنسا في مناقصة الجزائر السابقة للشحن في يوليو تموز، حيث يبدأ الحصاد في وقت سابق.

وفي أخر مناقصة لشراء القمح في مايو أيار، اشترت الجزائر حوالي 400 ألف طن بحوالي 295 دولارا للطن شاملا تكلفة الشحن. لكن متعاملين قالوا إن الحجم النهائي ربما بلغ حوالي 480 ألف طن مثلما حو الحال في أحدث مناقصة.

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة