المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أمريكا تسعى لطريقة "موثوقة ومتوقعة" في التعامل مع كوريا الشمالية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
أمريكا تسعى لطريقة "موثوقة ومتوقعة" في التعامل مع كوريا الشمالية
أمريكا تسعى لطريقة "موثوقة ومتوقعة" في التعامل مع كوريا الشمالية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

سول (رويترز) – قالت ويندي شيرمان مساعدة وزير الخارجية الأمريكي يوم الجمعة إن بلدها يسعى لطريقة “موثوقة ومتوقعة وبناءة” لتحقيق تقدم في المحادثات النووية المتعثرة مع كوريا الشمالية.

أدلت شيرمان بهذه التصريحات بعد اجتماع مع مساعد وزيرة خارجية كوريا الجنوبية تشوي جونج كون في سول، ثاني محطة لها في جولتها الآسيوية.

وناقش الجانبان استئناف المفاوضات بعد رفض كوريا الشمالية اقتراحات إدارة الرئيس جو بايدن لإجراء محادثات، مما يثير شكوكا في آفاق تفكيك برنامجها النووي وبرنامج الصواريخ.

وقالت شيرمان للصحفيين “نتطلع إلى طريقة موثوقة ومتوقعة وبناءة لإحراز تقدم مع جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية”.

وأضافت “قلوبنا مع شعب جمهورية كوريا الديمقراطية الذي يواجه أصعب الظروف نظرا للجائحة وما تعنيه وكذلك أمنه الغذائي”.

وعلى الرغم من أن كوريا الشمالية لم تسجل أي إصابات بفيروس كورونا فإن زعيمها كيم جونج أون قال إن الوضع الغذائي في البلاد “حرج“، مشيرا إلى أن إغلاق بيونجيانج حدودها مع الصين أدى لاضطراب التجارة، فضلا عن إعصار أتلف المحاصيل في العام الماضي.

وذكرت شيرمان أن الولايات المتحدة عرضت “الجلوس والحوار“، مؤكدة بذلك على الآمال التي عبرت عنها يوم الخميس بتلقي استجابة سريعة من كوريا الشمالية.

وقالت إنه على الرغم من العلاقات “المعقدة” مع الصين، فإنها تتطلع لمناقشة أزمة كوريا الشمالية عندما تزور بكين يوم الأحد.

واجتمعت شيرمان مع الرئيس مون جيه إن وكبار المسؤولين في كوريا الجنوبية بعد وصولها إلى سول قادمة من طوكيو في وقت متأخر يوم الأربعاء. ومن المنتظر أن تتوجه يوم الجمعة إلى منغوليا قبل أن تزور الصين.