المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسؤولة: رحلة تقل أفغانا وأمريكيين وأوروبيين تغادر كابول إلى قطر

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

دبي (رويترز) – ذكرت مسؤولة قطرية كبيرة أن رابع رحلة طيران عارض تقل مدنيين من أفغانستان إلى قطر منذ انسحاب القوات الأمريكية الشهر الماضي غادرت كابول يوم الأحد وعلى متنها أكثر من 230 راكبا، بينهم أفغان وأمريكيون وأوروبيون.

وقالت لؤلؤة راشد الخاطر مساعدة وزير الخارجية القطري على تويتر إن الخطوط الجوية القطرية هي التي سيرت الرحلة التي أقلت كذلك مواطنين من ألمانيا وبلجيكا أيرلندا وكندا وفرنسا وإيطاليا وبريطانيا وفنلندا وهولندا.

وقال مسؤول قطري ثان إن الرحلة أقلت 236 راكبا، مما يجعلها أكبر رحلة إجلاء منذ انتهاء انسحاب القوات الأمريكية وتلك المتحالفة معها في 31 أغسطس آب.

وأضاف المسؤول الثاني “ستواصل قطر تعاونها مع الشركاء الدوليين في الجهود الرامية لضمان حرية الحركة في أفغانستان، بينما تعمل مع الأطراف المختلفة على الأرض في سبيل إحراز مزيد من التقدم العام في البلاد”.

وسيقيم الركاب في بادئ الأمر في مجمع بالعاصمة القطرية الدوحة يؤوي أفغانا وغيرهم ممن تم إجلاؤهم من أفغانستان.

وبرزت قطر كوسيط رئيسي بين الغرب وطالبان. وهي حليف وثيق للولايات المتحدة وتستضيف أكبر قاعدة عسكرية أمريكية في الشرق الأوسط، فضلا عن استضافتها مكتبا سياسيا لطالبان منذ 2013.