المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

خَمس إصابات بكورونا في أتلتيكو مدريد بينها غريزمان وسيميوني وثلاث حالات جديدة في برشلونة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
ملصق عملاق للاعبي كرة القدم في أتلتيكو مدريد في ملعب واندا متروبوليتانو في مدريد، إسبانيا
ملصق عملاق للاعبي كرة القدم في أتلتيكو مدريد في ملعب واندا متروبوليتانو في مدريد، إسبانيا   -   حقوق النشر  Paul White/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved

أعلن نادي أتلتيكو مدريد، بطل الدوري الإسباني لكرة القدم، الخميس عن خمس إصابات بفيروس "كوفيد-19" بينها مهاجمه الفرنسي أنطوان غريزمان ولاعب وسطه البرتغالي جواو فيليكس ومدربه الارجنتيني دييغو سيميوني، فيما كشف برشلونة عن 3 حالات جديدة في صفوفه.

وجاء الإعلان عن هذه الإصابات عشية استئناف منافسات الدوري الإسباني، حيث تفتتح المرحلة التاسعة عشرة الجمعة بلقاء فالنسيا وإسبانيول.

وقال أتلتيكو في بيان مقتضب إن اختبارات دييغو "سيميوني وكوكي وغريزمان وهيكتور هيريرا وجواو فيليكس كانت إيجابية ولكن بدون أعراض، وهم في عزلة في المنزل امتثالا لتوصيات السلطات الصحية".

هل سيتم تأجيل المباراة؟

ومن المقرّر أن يلتقي أتلتيكو مدريد مع رايو فايكانو الأحد، وهي مباراة مهدّدة بالتأجيل كون جاره المدريدي فايكانو يعاني من إصابة 17 لاعباً بالفيروس بحسب الصحافة الإسبانية، وهو ما يجعله نادي الدرجة الأولى الأكثر تضرراً من الفيروس.

وبحسب ما تنص لوائح الاتحاد الاسباني للعبة ورابطة الدوري، يتم تأجيل مباراة أو إلغاؤها إذا لم يكن لدى أحد الفريقين ما لا يقل عن 13 لاعباً سليماً بينهم خمسة على الأقل من الفريق الأول.

وفي غمرة موجة المتحوّرة "أوميكرون"، تتزايد حالات الإصابة بفيروس "كوفيد-19" في الدوري، مع ما لا يقل عن تسعة لاعبين مصابين في صفوف برشلونة بعد إعلان النادي الكاتالوني الخميس عن ثلاث حالات جديدة تتعلق بالامريكي سيرجينيو ديست والبرازيلي فيليبي كوتينيو والمغربي عبد الصمد الزلزولي.

وقال برشلونة في بيان صدر قبل أيام قليلة من مباراته ضد مضيفه ريال مايوركا المقررة الأحد "إنهم في حالة جيدة وهم في عزلة في المنزل".

وكان برشلونة أعلن سابقا عن إصابة الفرنسيين عثمان ديمبيلي وكليمان لانغليه وصامويل أومتيتي وجوردي ألبا وغافي والبرازيلي دانيال ألفيش.

وأوسيمهن أيضا

وفي إيطاليا، أعلن نابولي عزل مهاجمه الدولي النيجيري فيكتور أوسيمهن بعد أن أثبتت إصابته بفيروس كورونا، رغم عدم ظهور أعراض عليه.

وخضع اللاعب البالغ من العمر 22 عامًا والذي لا يزال يتعافى من عملية جراحية لمعالجة كسور في وجهه في 21 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، بعد صدام قوي في الرأس مع مدافع إنتر ميلان الدولي السلوفاكي ميلان شكرينيار، لاختبار قبل السفر إلى إيطاليا لإجراء فحص طبي الجمعة.

وقال النادي الجنوبي في بيان "يعلن نابولي أن فيكتور أوسيمهن ثبتت إصابته بفيروس كوفيد-19 لكن لم تظهر عليه أعراض".

وأضاف "وبناء على ذلك، أمرت السلطات المحلية أوسيمهن بالعزل الذاتي وإعادة تحديد موعد جديد للفحص الطبي بعد أن تتبث نتيجة الفحص أنه سلبي وانتهاء فترة عزله".

وبدأ أوسيمهن يتدرب مع نابولي مرتديا قناع وجه واقٍ وينتظر الضوء الأخضر لاستئناف اللعب في وقت أبكر مما كان متوقعًا.

المصادر الإضافية • أ ف ب