المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أطول نزاع في إفريقيا وسبب الخلاف بين المغرب والجزائر.. ماذا نعرف عن الصحراء الغربية؟

Access to the comments محادثة
بقلم:  Mariam Chehab
 مسيرة للصحراويين على طول شاطئ كونشا لدعم إبراهيم غالي زعيم جبهة البوليساريو وصحراء حرة في سان سيباستيان شمال إسبانيا
مسيرة للصحراويين على طول شاطئ كونشا لدعم إبراهيم غالي زعيم جبهة البوليساريو وصحراء حرة في سان سيباستيان شمال إسبانيا   -   حقوق النشر  أ ب

مسألة الصحراء الغربية.. هي قضية قديمة جديدة عمرها من عمر الاستعمار الإسباني الذي احتلها لمدة تفوق الـ 90 عاما، قبل أن يقرر الخروج منها عام 1975.

قوات مدريد إذًا غادرت وتركت وراءها نزاعا هو من أطول النزاعات في القارة الإفريقية ولا يزال قائما حتى يومنا هذا. إذ يثير ملف الصحراء الغربية خلافا حادا وتوترا في العلاقات بين المغرب والجزائر البلدين الجارين.

فالرباط تعتبر أن القوى الاستعمارية الأوروبية قد سرقت بعضا من أراضيها ومنحتها عند الاستقلال لدول أخرى أما الجزائر فتدعم استقلال الاقليم وتعارض بقاءه تحت السيادة المغربية.

ماذا نعرف عن الصحراء الغربية ؟

الصحراء الغربية، هي منطقة تقع في شمال إفريقيا، تحدها المغرب من جهة الشمال والجزائر من الجهة الشرقية وموريتانيا من الجنوب والمحيط الأطلسي من الغرب.

تمتد على مساحة تعادل مساحة بريطانيا وتبلغ حوالي 266 ألف كيلومتر مربع، ويبلغ عدد سكانها بحسب تعداد صادر عن الأمم المتحدة والبنك الدولي نحو 567 ألف نسمة.

(CC BY-SA 4.0) Wikimedia - Roke
خريطة توضح جدران الصحراء الغربية منذ الام 1982(CC BY-SA 4.0) Wikimedia - Roke

الاستعمار الإسباني للصحراء الغربية

احتلت إسبانيا الصحراء الغربية حتى أواخر القرن العشرين وخرجت منها في عام 1975، وقبل الخروج من المنطقة وقعت اتفاقا مدريد مع المغرب وموريتانيا وقررت حينها منح الرقابة الإدارية للمنطقة لإدارة مشتركة تضم الجارتين الإفريقيتين.

إلا أن الصحراويين الذين قاتلوا حتى خروج الاستعمار الإسباني لأكثر من 90 عاما ويرفضون اعتبار منطقتهم جزءا من المغرب، عارضوا هذا الاتفاق ، وطالبت الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب أو ما يعرف بـ "جبهة البوليساريو"، التي تأسست في 20 مايو/أيار 1973، بانفصال الصحراء الغربية في العام 1975 ودعت المغرب لترك حق تقرير المصير للصحراويين.

وفي أكتوبر/ تشرين الأول من العام 1975 دعا العاهل المغربي الملك الحسن الثاني نحو 350 ألف مغربي للخروج في "المسيرة الخضراء" للسيطرة على الصحراء الغربية، وفي المقابل خرجت جبهة "البوليساريو" لتعلن في يناير/كانون الثاني من العام 1976 قيام "الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية" ونالت حينها دعم الجزائر.

وعلى وقع هذا الخلاف، اندلعت العديد من المواجهات بين الجانبين، وأعلنت موريتانيا انسحابها من المنطقة في العام 1979 وبسطت المغرب سيطرتها على حوالي 80 بالمئة من الصحراء الغربية. أما ال20% المتبقية فهي تحت حكم جبهة البوليساريو التي نجحت وبدعم من الجزائر في الانضمام لما كان يسمى سابقا بمنظمة الوحدة الإفريقية أو ما يعرف الآن بالاتحاد الأفريقي.

وفي ثمانينيات القرن الماضي، ولعزل المدن الصحراوية الأساسية وجعلها بمنأى عن هجمات البوليساريو اتخذ المغرب قرار بناء جدار رملي حول مدن السمارة والعيون وبوجدور، ويبدو أن الجدار قد وفى بالغرض.

أ ب
مسيرة للصحراويين على طول شاطئ كونشا لدعم إبراهيم غالي زعيم جبهة البوليساريو وصحراء حرة في سان سيباستيان شمال إسبانياأ ب

إعلان "حالة الحرب" مجددا

وبقيت الحرب قائمة إلى أن رعت الأمم المتحدة اتفاقا لوقف إطلاق النار قبل أكثر من ثلاثين عاما. لتعود المواجهات في العام 2020 بعد أن أعلنت جبهة البوليساريو على لسان زعيمها إبراهيم غالي، إنهاء الالتزام باتفاق وقف إطلاق النار الموقع عام 1991 مع المغرب.

وقال غالي في بيان صدر في 14 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020، ونقلته وكالة الأنباء الصحراوية التابعة للبوليساريو، إن المرسوم الصادر يأتي ردا على "انتهاك المغرب لوقف إطلاق النار ومهاجمة المتظاهرين المدنيين أمام المنطقة العازلة التي تحمل اسم الكركارات"، الواقعة في أقصى جنوب الصحراء الغربية على الطريق الوحيد المؤدي إلى موريتانيا.

ودعا بيان الجبهة إلى"إتخاذ الإجراءات والتدابير المتعلقة بتنفيذ مقتضيات حالة الحرب"، وفتح الباب أمام "استئناف القتال دفاعا عن حقوق شعبنا المشروعة"، حسب قوله.

أ ب
جنود من جبهة البوليساريو بالقرب من مهيرس، الصحراء الغربية، يوم الأربعاء 13 أكتوبر 2021أ ب

ثروات الصحراء الغربية

تشير الكثير من التقارير إلى أن منطقة الصحراء الغربية تتمتع بمناطق غنية للصيد واحتياطات الفوسفات، كما يُعتقد أنها موطن لمخزونات نفطية بحرية غير مستغلة إضافة إلى أنها تعد أرضًا خصبة للزراعة.

ومن أبرز هذه الثروات:

الفوسفات

في العام 1947 تم اكتشاف أكبر منجم منفرد للفوسفات في منطقة بوكراع، الواقعة في منطقة الساقية الحمراء بشمال الصحراء الغربية في إقليم العيون.

وبحسب المصادر المغربية إن احتياطي بوكراع من الفوسفات يقدر بحوالي ملياري طن فقط إلا أن مصادر أخرى تشير إلى أن احتياطي هذه المنطقة يصل إلى 10 مليارات طن ويشكل 28.5% من الاحتياطي العالمي من الفوسفات.

الملح

إلى جانب الفوسفات، يعرف أن الصحراء الغربية تحتوي على أكثر من عشر سبخات وهي تشكل خزانات ضخمة للملح وتنتج ملايين الأطنان من الملح سنويا.

الصيد البحري

تتربع الصحراء الغربية على أحد أهم وأغنى الأحواض السمكية في إفريقيا التي توفر حوالي مليون طن من الأسماك سنويا، تضم أكثر من 200 نوع من الأسـماك المختلفة.

الجديد حول هذه القضية؟

في أواخر العام 2020 وفي عهد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، اعترفت الولايات المتحدة بسيادة المغرب على الصحراء الغربية مقابل استئناف الرباط علاقاتها الدبلوماسية مع اسرائيل.

لكن وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، أكد أثناء زيارته الأخير للجزائر دعم الولايات المتحدة للجهود الأممية من أجل حل القضية وقال إن بلاده لم تغير موقفها بخصوص الصحراء الغربية.

ومنذ سنوات تكثف المملكة مساعيها لكسب التأييد لاقتراحها بحل النزاع، من خلال منح الإقليم حكما ذاتيا تحت سيادتها وتحاول أن تضغط على المجتمع الدولي ليحذو حذو واشنطن.

ويبدو أن هذه المساعي قد أثمرت مؤخرا، خاصة بعد أن أعلن رئيس الحكومة، بيدرو سانشيز دعمها لموقف الرباط الذي يقترح منح حكم ذاتي للصحراء الغربية علنا وللمرة الأولى، لينهي بذلك خلافا دبلوماسيا كبيرا وتعود المياه إلى مجاريها بعودة سفيرة المغرب لدى مدريد كريمة بن يعيش إلى إسبانيا لممارسة مهامها الدبلوماسية.

إلا أن هذا القرار لم ينل استحسان العديد من الأحزاب الاسبانية التي قررت استدعاء سانشيز إلى الكونغرس ليقدم تقريرا حول الأسباب التي دفعته لاتخاذ مثل هذا القرار.

وكانت ألمانيا قد أعربت سابقا عن تأييدها المقترح المغربي الذي يعود تاريخه لعام 2007، والذي تعتبره الرباط الحل الوحيد لهذا "الخلاف".

من جانبه، أصدر مجلس الأمن الدولي في أكتوبر/تشرين الأول 2021 قراره رقم 2602، وقرر بموجبه تمديد ولاية بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو) لمدة سنة كاملة، داعيا إلى استئناف المفاوضات للوصول إلى حل يضمن للشعب الصحراوي حقه في تقرير المصير.

موقف الجزائر الداعم الأول للبوليساريو

وبعد التحول المفاجئ في موقف إسبانيا، وردا على تصريحات سانشيز استدعت الجزائر سفيرها في مدريد للتشاور.

وكانت الجزائر قد قطعت علاقاتها مع المغرب في آب/اغسطس، وقررت عدم تجديد عقد استغلال خط أنابيب الغاز المغاربي الأوروبي الذي كانت تستخدمه لتصدير الغاز إلى إسبانيا عبر المغرب.

أ ب
جنود جبهة البوليساريو بالقرب من مهيرس، الصحراء الغربية يوم الخميس 14 أكتوبر 2021أ ب

دول اعترفت أو جمدت اعترافها بما يسمى بالجمهورية الصحراوية

ومن بين الدول التي تعترف بما يسمى بالجمهورية الصحراوية، نذكر الجزائر وفنزويلا وفيتنام ونيجيريا وأوغندا والمكسيك وغانا وانغولا وبنما.

وكانت الهند قد اعترفت بالجمهورية الصحراوية، وسمحت بفتح سفارة في نيودلهي في عام 1985 إلا أنها سحبت اعترافها في عام 2000.

المصادر الإضافية • وكالات