المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بوتين يرسم أوجه تشابه تاريخية بين غزو أوكرانيا و "عودة" أرض الإمبراطورية الروسية في عهد القيصر

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
دبابة أوكرانية خلال قتال عنيف على خط المواجهة في سيفيرودونتسك بمنطقة لوهانسك بأوكرانيا .
دبابة أوكرانية خلال قتال عنيف على خط المواجهة في سيفيرودونتسك بمنطقة لوهانسك بأوكرانيا .   -   حقوق النشر  أ ب

أعلنت كييف الأربعاء أن القوات الروسية تسيطر إلى حد كبير الآن على مدينة سيفيرودونيتسك الاستراتيجية بشرق أوكرانيا وسط معارك عنيفة متواصلة، بينما حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش من تفاقم تأثير الحرب على العالم.

ومنذ سقوط مدينة ماريوبول الساحلية في 20 أيار/مايو، يركز الروس هجومهم على هذه المدينة الواقعة على الحدود الغربية لمنطقة لوغانسك التي تشكل مع دونيتسك منطقة دونباس التي يريدون السيطرة عليها.

وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن "سيفيرودونيتسك لا تزال نقطة القتال الرئيسية في دونباس".

وأقر سيرغي غايداي حاكم منطقة لوغانسك التي تضم سيفيرودونيتسك بأنه ربما يتعين على القوات الأوكرانية الانسحاب من المدينة مع تواصل القصف الروسي "على مدار 24 ساعة".

وسيفيرودونيتسك وليسيتشانسك اللتان يفصل بينهما نهر هما آخر مدينتين ما زالتا تحت السيطرة الأوكرانية في منطقة لوغانسك. وسيفتح سقوطهما الطريق للروس إلى مدينة كراماتورسك الكبيرة في منطقة دونيتسك.

وفيما تم إجلاء العديد من المدنيين من المدينتين، بقي الآلاف فيهما وغالبيتهم من المسنين مع أشخاص يعتنون بهم إضافة الى أشخاص لا يملكون القدرة للانتقال إلى مكان آخر.

وتسببت الحرب بنزوح حوالى 6,5 ملايين أوكراني من بلادهم وخلفت آلاف القتلى: ما لا يقل عن 4200 مدني، وفقا لآخر تقرير للأمم المتحدة مشيرا إلى أن الأرقام الفعلية "أعلى بكثير". كما تسببت بمقتل آلاف الجنود، رغم أن المتحاربين نادرا ما يعلنون حصيلة خسائرهم.

09.06.2022
21:43

منطقة انفصالية بأوكرانيا تعلن إرسال حبوب "محررة" إلى روسيا

أفادت وكالة تاس للأنباء بأن منطقة لوجانسك، وهي إحدى منطقتين انفصاليتين تدعمهما موسكو في شرق أوكرانيا، أعلنت يوم الخميس أنها ستبدأ قريبا إرسال شحنات حبوب "حررتها" قواتها بالسكك الحديدية إلى روسيا.

وقال يوري برونكو، وزير الزراعة في جمهورية لوجانسك الشعبية المعلنة من جانب واحد، إنه لم يُرسل إلى الآن سوى كميات صغيرة من الحبوب بالشاحنات.

ونقلت عنه الوكالة قوله "غدا لحظة تاريخية..  ستذهب أولى عربات القطارات المحملة بالحبوب إلى روسيا.. 50 عربة.. أكثر من 3000 طن".

وسبق لأوكرانيا توجيه اتهامات لروسيا بسرقة الحبوب من الأراضي التي احتلتها موسكو منذ أن شنت ما تقول إنها "عملية عسكرية خاصة" في فبراير شباط.

وقالت تاس إن مخازن الحبوب "في الجزء المحرر" من جمهورية لوجانسك تحتوي على نحو 300 ألف طن من القمح الشتوي و 200 ألف طن من بذور دوار الشمس، التي أشارت إليها بوصف بقايا محاصيل سابقة. ولم تقدم مزيدا من التفاصيل.

قال برونكو إن المخازن ممتلئة للنصف تقريبا وإنه يتعين تصدير حمولة 120 إلى 130 عربة قطار ممتلئة بالحبوب يوميا لتفريغ هذه المخازن لاستقبال المحاصيل الجديدة.

ووصلت روسيا وأوكرانيا إلى طريق مسدود في قضية صادرات الحبوب من الموانئ الأوكرانية. واستولت روسيا على أجزاء كبيرة من الساحل الأوكراني، ومنعت الصادرات الزراعية مما أدى إلى زيادة تكلفة الحبوب.

09.06.2022
21:43

رئيس أوكرانيا يفرض عقوبات على بوتين وحلفائه

قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي على موقعه الإلكتروني يوم الخميس إنه وقع مرسوما بفرض عقوبات، تشمل تجميد أصول وحظر سفر، على نظيره الروسي فلاديمير بوتين وعشرات من كبار المسؤولين الروس الآخرين.

ومن بين المسؤولين الذين خضعوا للعقوبات المتحدث باسم بوتين دميتري بيسكوف، ورئيس الوزراء ميخائيل ميشوستين، ووزير الخارجية المخضرم سيرجي لافروف، ووزير الدفاع سيرجي شويجو.

والعقوبات التي فُرضت في الشهر الرابع من الغزو الروسي الذي بدأ في 24 فبراير شباط لن يكون لها على الأرجح أي تأثير يتجاوز الأثر الرمزي.

وفي المراحل الأولى من الحرب، كان زيلينسكي يسعى لعقد لقاء مع بوتين، وهي فكرة قلل الكرملين من أهميتها قائلا إنه لا يزال هناك الكثير من مفاوضات السلام التمهيدية التي يتعين على وفود البلدين القيام بها.

ومحادثات السلام مجمدة الآن وتضغط أوكرانيا على الاتحاد الأوروبي لفرض حزمة سابعة من العقوبات على روسيا.

وقال وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا يوم الأربعاء "نظرا لأن روسيا تهدف على ما يبدو للقتال في أوكرانيا حتى آخر روسي، فينبغي بالطبع زيادة ضغوط العقوبات".

09.06.2022
21:26

بوتين: إنتاج السلع في روسيا بسبب العقوبات ليس "الحل الشافي"


قال فلاديمير بوتين الخميس إن السياسة الروسية للالتفاف على العقوبات الغربية والتي تقضي بإن تنتج في روسيا سلع عدة كانت حتى الآن مستوردة "ليس الحل الشافي" وإن على موسكو البحث عن شركاء تجاريين جدد.

وردا على سؤال خلال اجتماع مع مقاولين شباب من قبل مطور لقاحات قلق بشأن نقص في العديد من السلع بسبب العقوبات الغربية، أقر الرئيس الروسي بأن "استبدال الواردات ليس الحل الشافي".

وأضاف "لن نحاول استبدال الواردات كليا" معتبرا أنه" يجب أن نتعاون مع كل من يمكن التعاون معه". وتابع "لكن بالنسبة للتقنيات الحيوية، بالطبع يجب أن تكون لدينا مهاراتنا الخاصة وسنطورها".

في سؤاله أوضح محاور بوتين "عدم القدرة دائمًا على الحصول على المواد الاولية والمواد والمعدات ذات الأهمية الحاسمة" المنتجة في الدول الغربية و"التي تفتقر الى ما يعادلها في روسيا".

فرضت الدول الغربية عقوبات قاسية على روسيا منذ بدء هجومها على أوكرانيا في 24 شباط/فبراير وحظرت الصادرات في العديد من القطاعات بينما عقدت الاضطرابات في سلاسل التوريد التجارة مع شركاء بديلين.

في ايار/مايو، نشرت روسيا قائمة تضم حوالي 100 فئة من السلع التي يُسمح باستيرادها بدون موافقة أصحاب الملكية الفكرية من أجل التحايل على القيود.

وفي المجال الطبي ذكرت مدينة موسكو في نيسان/أبريل انها أنشأت بدون تحديد موعد ثلاثة مصانع أدوية لتعويض توقف واردات الأدوية التي يعتمد عليها الروس بشكل كبير.

09.06.2022
21:25

بوتين يشبّه سياسته بنهج قيصر روسيا الخامس بطرس الأكبر


شبّه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سياسته بتلك التي كان يتّبعها قيصر روسيا الخامس بطرس الأكبر حين كان يقاتل السويد وغزا قسما من أراضيها وفنلندا وأجزاء من إستونيا ولاتفيا.

وقال بوتين خلال لقاء مع رواد أعمال شباب في موسكو "زرنا للتو معرضا مخصصا للذكرى ال350 لولادة بطرس الأكبر. إنه أمر مدهش، وكأن شيئا لم يتغيّر (...) بطرس الأكبر خاض حرب الشمال مدى 21 عاما. يسود انطباع بأنه من خلال مقاتلة السويد استولى على شيء ما. هو لم يستول على أشياء هو استعادها". وتابع "عندما أسس عاصمة جديدة (سان بطرسبرغ) لم يعترف أي من بلدان أوروبا بأن هذه الأراضي تابعة لروسيا. كان العالم بأسره يعتبرها جزءا من السويد"، مشيرا إلى أن الجماعات السلافية كانت تعيش هناك إلى جانب الجماعات الفنلندية-المجرية، مضيفا "كان بصدد الاستعادة والتدعيم".

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين. أ ب

وقال بوتين "يبدو أنه يتعين علينا أن نستعيد وان ندعّم"، في إشارة إلى الهجوم الروسي على أوكرانيا. وتابع الرئيس الروسي "نعم هناك حقبات في تاريخ بلادنا اضطررنا فيها إلى التراجع إنما فقط لاستعادة قوانا والمضي إلى الأمام".

جعلت هزيمة السويد في حرب الشمال العظمى (1700-1721) من روسيا قوة رئيسية في بحر البلطيق ولاعبا مهما على الساحة الأوروبية.

تحتفل روسيا الخميس بذكرى مولد القيصر بطرس الأكبر الذي عمل على التقارب بين الإمبراطورية وأوروبا، وهو ما يناقض تماما الواقع الحالي إذ تسود حاليا قطيعة بين روسيا والغرب على خلفية النزاع في أوكرانيا.

واحتفالا بالذكرى الـ 350 لولادة بطرس الأكبر الذي حكم بادئ الأمر بصفته قيصرا ومن ثم بصفته إمبراطورا من العام 1682 حتى وفاته في العام 1725، زار بوتين معرضا خُصص له أقيم في موسكو.
 

09.06.2022
16:14

السلطات الانفصالية الأوكرانية تقضي بإعدام مقاتلَين بريطانيَين ومغربي وقعوا أسرى (إعلام روسي)
 

قضت محكمة تابعة للسلطات الانفصالية الموالية لروسيا في إقليم دونيتسك في شرق أوكرانيا بإعدام بريطانيَين ومغربي أسروا أثناء قتالهم إلى جانب قوات كييف، وفق ما أفادت وكالات أنباء روسية.    

وقالت وكالة الأنباء الروسية الرسمية "تاس" إن "المحكمة العليا لجمهورية دونيتسك الشعبية حكمت بالاعدام على البريطانيين إيدن أسلين وشون بينر والمغربي إبراهيم سعدون لاتهامهم بالمشاركة في القتال كمرتزقة".

09.06.2022
13:29

وزير الدفاع الأوكراني: مئة قتيل و500 جريح في صفوف الجنود الأوكرانيين كل يوم


قال وزير الدفاع الأوكراني أوليكسي ريزنيكوف الخميس إن "ما يصل إلى مئة جندي أوكراني يقتلون و500 يصابون كل يوم" في المعارك مع الجيش الروسي.

وأعطى الوزير هذه الأعداد فيما تتواصل المعركة في دونباس (شرق) خصوصا في مدينتي سيفيرودونيتسك وليسيتشانسك. وأشار الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في الأول من حزيران/يونيو إلى أن الجيش يخسر ما بين 60 و100 جندي يوميا.
 

09.06.2022
12:00

روسيا تقصف سيفيرودونيتسك مع احتدام القتال بالشوارع

 قال سيرغي غايداي حاكم منطقة لوجانسك الأوكرانية إن القتال اندلع في شوارع مدينة سيفيرودونيتسك بشرق البلاد يوم الخميس وإن القوات الروسية تدمر "كل ما يمكن استخدامه في الدفاع".

وأضاف أن روسيا تقصف مناطق في المدينة لا تزال تسيطر عليها كييف لكن القوات الأوكرانية يمكنها "تطهير" المدينة بمجرد حصولها على مدفعية بعيدة المدى.

09.06.2022
08:49

بريطانيا: القوات الروسية تستهدف جنوبي إيزيوم

قال تحديث عسكري بريطاني يوم الخميس، إن القوات الروسية كثفت جهودها للتقدم إلى الجنوب من بلدة إيزيوم بشرق أوكرانيا.

وذكرت وزارة الدفاع البريطانية أن "التقدم الروسي على محور إيزيوم ظل متوقفا منذ أبريل، بعد أن استغلت القوات الأوكرانية تضاريس المنطقة بشكل جيد لإبطاء تقدم روسيا.

"من المحتمل أن تسعى روسيا إلى استعادة الزخم في هذه المنطقة من أجل المزيد من الضغط على سيفيرودونيتسك، ومنحها خيار التوغل أكثر في منطقة دونيتسك".

09.06.2022
07:30

زيلينسكي: معركة سيفيرودونيتسك ستحدد مصير دونباس

قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن معركة السيطرة على مدينة سيفيرودونيتسك معركة وحشية وستحدد مصير منطقة دونباس، بينما تنشر القوات الروسية الدمار في المدينة في هجوم يهدف للسيطرة على شرق أوكرانيا.

وبعد الإخفاق في السيطرة على العاصمة كييف، قال الكرملين إنه يسعى الآن إلى "تحرير" منطقة دونباس الأوكرانية الانفصالية حيث استقل الانفصاليون المدعومون من روسيا عن سيطرة الحكومة الأوكرانية في عام 2014.

وكان الانفصاليون يسيطرون على ثلث دونباس تقريبا قبل بدء الغزو الروسي في 24 فبراير شباط.

وقال زيلينسكي في كلمة مصورة "هذه معركة وحشية جدا، صعبة جدا، ربما من أصعب المعارك في هذه الحرب".

وأضاف أن "سيفيرودونيتسك لا تزال محور المواجهة في دونباس... إنها تعتبر إلى حد بعيد المكان الذي يتحدد فيه مصير دونباس الآن".

09.06.2022
06:48

محادثات حول نقل الحبوب

وقال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الأربعاء إن تداعيات الغزو الروسي لأوكرانيا على العالم تزداد سوءا وقد أثرت على 1,6 مليار شخص. 

وأضاف الأمين العام خلال تقديمه التقرير الثاني للأمم المتحدة حول تداعيات النزاع "إن تأثير الحرب على الأمن الغذائي والطاقة والتمويل شامل وخطير ومتسارع".

وحذر أنه "بالنسبة إلى الناس في كل أنحاء العالم تهدد الحرب بإطلاق موجة غير مسبوقة من الجوع والبؤس مخلّفة فوضى اجتماعية واقتصادية".

وفيما تتهم موسكو الغربيين بالمسؤولية عن نقص الإمدادات بسبب العقوبات، التقى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الأربعاء بنظيره التركي مولود تشاوش أوغلو في أنقرة لبحث إقامة "ممرات بحرية آمنة" تتيح استئناف نقل الحبوب عبر البحر الأسود.

فقد عرضت تركيا، بناءً على طلب من الأمم المتحدة، المساعدة لمرافقة هذه القوافل من الموانئ الأوكرانية، رغم وجود ألغام كُشف أن بعضها زُرع قريبًا من السواحل التركية.

وقال لافروف خلال مؤتمر صحافي مع نظيره التركي "نحن جاهزون لضمان سلامة السفن التي تغادر الموانئ الأوكرانية ... بالتعاون مع زملائنا الأتراك".

واعتبر تشاوش أوغلو أن "خطة الأمم المتحدة منطقية وقابلة للتحقيق. على أوكرانيا وروسيا قبولها".