المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الخطوط الجوية الإثيوبية توقف طيّاريْن عن العمل بعدما فوّتا موعد هبوط طائرة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
طائرة تابعة للخطوط الجوية الإثيوبية - أرشيف
طائرة تابعة للخطوط الجوية الإثيوبية - أرشيف   -   حقوق النشر  Mulugeta Ayene/Copyright 2019 The Associated Press. All rights reserved.

أعلنت الخطوط الجوية الاثيوبية أنها أوقفت طياريْن يُشتبه في أنهما ناما وفوّتا موعد هبوط طائرة كانت متوجّهة من الخرطوم إلى أديس أبابا.

تجاوزت الطائرة المدرج في مطار بولي الدولي في العاصمة الاثيوبية الاثنين قبل أن تعود وتهبط بسلام، وفق ما ورد على موقع تعقّب حركة الطيران "فلايت اوير" FlightAware.

ولفت موقع "ذا آفييشن هيرالد" The Aviation Herald المتخصص بنشر تقارير عن حوادث في رحلات الطيران التجاري إلى أن الطيّاريْن ناما أثناء الرحلة ولم يستيقظا إلا على إنذار أطلق عند فصل وضع الطيار الآلي.

وأظهرت بيانات الرحلة أن الطائرة عاودت الهبوط بعد 25 دقيقة.

وأشارت الخطوط الجوية الاثيوبية إلى أن الاتصال انقطع موقتًا بين الرحلة ET343 وهيئة مراقبة الحركة الجوية، لكنها هبطت بسلام بعدما عاد الاتصال.

وصدر عن الخطوط الجوية الاثيوبية بيان جاء فيه أن "طاقم العمل المعني أوقف عن العمل لحين إجراء مزيد من التحقيقات"، بدون ذكر ما إذا كانا نائميْن خلال فترة من الرحلة.

وأضاف البيان "ستُتّخذ إجراءات تصحيحية مناسبة بناءً على نتيجة التحقيق".

وتستغرق الرحلة بين العاصمة السودانية والعاصمة الاثيوبية عادةً أقلّ من ساعتيْن.

واعتبر المحلّل في مجال الطيران أليكس ماكيراس أن الحادث "مقلق جدًا"، عازيًا إيّاه إلى الإرهاق الذي يشكّل خطرًا أساسيًا على سلامة الطيران.

وكتب على تويتر "إرهاق الطيّارين ليس بجديد، ولا يزال يشكّل أحد أكبر المخاطر على سلامة الطيران على المستوى الدولي".