لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

نقابة عمالية بجنوب أفريقيا تعارض بيع حصة بشركة أسلحة حكومية بعد عرض سعودي

نقابة عمالية بجنوب أفريقيا تعارض بيع حصة بشركة أسلحة حكومية بعد عرض سعودي
سيريل رامابوسا رئيس جنوب أفريقيا في جوهانسبرج في الأول من نوفمبر تشرين الثاني 2018. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الأنباء. -
حقوق النشر
(Reuters)
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

جوهانسبرج (رويترز) - قالت نقابة عمال المعادن في جنوب أفريقيا يوم الأربعاء إنها تعارض بيع الحكومة لحصة في شركة الصناعات الدفاعية دينيل المملوكة للدولة والتي تواجه صعوبات، وأكدت أنها ستكافح محاولات خفض الرواتب.

وتصارع دينيل من أجل البقاء بعد خسائر بلغت 121 مليون دولار. وتصنع الشركة أسلحة وصواريخ ومركبات مدرعة لصالح القوات المسلحة في جنوب أفريقيا وعملاء في أفريقيا والخليج وأوروبا.

ووضع سيريل رامابوسا رئيس جنوب أفريقيا مسألة دعم الشركات المتعثرة المملوكة للدولة ضمن أولوياته، وقال قبل أيام إن دينيل صارت مؤهلة لعقد شراكات بعدما عرضت السعودية شراء حصة فيها.

ونقابات العمال قاعدة دعم مهمة لحزب المؤتمر الوطني الأفريقي الحاكم لذا سيكون على رامابوسا أن يخطو بحذر قبل الانتخابات البرلمانية المقررة العام المقبل.

وقال جيري مورولين الأمين الإقليمي لنقابة عمال المعادن في جنوب أفريقيا "عندما تجلب شريكا مساهما، ينشأ دائما احتمال فقدان وظائف، ولذا تعارض نقابتنا أي شكل من أشكال الخصخصة".

وأضاف "نعترض كذلك على خفض رواتب العمال العاديين في دينيل. عليهم إيجاد سبل أخرى لضمان مستقبل الشركة".

وتمثل نقابة عمال المعادن إلى جانب نقابة أخرى تدعى "التضامن" نحو نصف العاملين في دينيل البالغ عددهم 4000.

ودينيل واحدة من بضع شركات مملوكة للدولة متورطة في فضائح فساد تتعلق برجال أعمال على صلة وثيقة بالرئيس السابق جاكوب زوما.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة