عاجل

"نيو هورايزونز" تنجح في الوصول إلى أبعد نقطة في المجموعة الشمسية

 محادثة
"نيو هورايزونز" تنجح في الوصول إلى أبعد نقطة في المجموعة الشمسية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

نجحت المركبة الفضائية "نيو هورايزونز" في الوصول إلى أعمق عملية اكتشاف بشرية لعالم الفضاء حيث تمكنت من تخطي أبعد ما تمّ اكتشافه لحدّ الآن في عالم الفضاء، وهو كويكب "أولتيما ثول"، الذي يبعد بـ 4 مليارات ميل عن كوكب الأرض.

واحتفلت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" بهذا الإنجاز الذي تزامن مع استقبال العام الجديد حيث عرضت منتصف ليل الأول من يناير-كانون الثاني بثا مباشرا لسفينة الفضاء "نيو هورايزونز"، وهي تقترب من كويكب "أولتيما ثول".

أ ب

ويعد اقتراب "نيو هورايزونز" من كويكب "أولتيما ثول" الذي يقع في عالم غامض في حزام كايبر، إنجازا غير مسبوق في عالم الاكتشافات الفضائية.

للمزيد:

مركبة فضائية تحقق "سبقا فضائيا" بعد التقاط عدة صور

صور المسبار "نيو هورايزون" تظهر أن الكوكب بلوتو .. نشطٌ جيولوجياً

واستغرق هذا الحدث عدة سنوات حيث تمّ إطلاق المركبة "نيو هورايزونز" منذ حوالي 18 عاما، ولكن العملية توقفت في العديد من المرات. وتمكنت مركبة "نيو هورايزون" من تخطي كويكب "أولتيما ثول" الصغير بعد ثلاث سنوات ونصف السنة من اتصالها المدهش مع كوكب بلوتو.

ويقول العلماء إنّ الأمر سيستغرق حوالي عامين لكي تتمكن مركبة "نيو هورايزونز" من إرسال جميع ملاحظاتها عن كويكب "أولتيما ثول"، الذي يبعد بأكثر من مليار ميل عن كوكب بلوتو. ونظرا لبعد هذه المسافة، فالأمر يستغرق ست ساعات لكي تصل الإشارات اللاسلكية إلى الأرض.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox