عاجل

عاجل

برشلونة يكافح لينتزع التعادل مع بيلباو المتألق

برشلونة يكافح لينتزع التعادل مع بيلباو المتألق
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

بيلباو (اسبانيا) (رويترز) - أعطى برشلونة متصدر دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم المزيد من الأمل لغريمه التقليدي ريال مدريد في سباق اللقب بتعادله بدون أهداف خارج ملعبه مع اتليتيك بيلباو يوم الأحد، وتفادى الهزيمة فقط بفضل بعض التصديات الرائعة من الحارس مارك-أندريه تير شتيجن.

وحرم حارس منتخب المانيا مرتين مهاجم بيلباو إنياكي وليامز من التسجيل وأنقذ محاولة من ماركل سوسايتا في مباراة ممتعة وقوية تعرض فيها حامل اللقب لضغط شديد.

ويتصدر برشلونة الترتيب بعد 23 مباراة برصيد 51 نقطة متقدما بست نقاط على ريال مدريد العائد للحياة.

ومع معاناة ليونيل ميسي من مشاكل في عضلات الفخذ خلال الفترة الأخيرة وغياب الظهير الأيسر المؤثر جوردي ألبا بسبب الإيقاف، كان برشلونة بعيدا تماما عن مستواه وصنع القليل من الفرص وأنهى المباراة وهو يدافع من داخل منطقة الجزاء في ظل استمرار بيلباو في الهجوم.

وشعر بيلباو بالإحباط عقب طرد أوسكار دي ماركوس في الوقت المحتسب بدل الضائع لحصوله على الإنذار الثاني، لكن لم يكن هناك أي وقت أمام برشلونة للاستفادة من تفوقه العددي وكان عليه الاكتفاء بالتعادل الثاني على التوالي في الدوري عقب تعادله 2-2 مع بلنسية الأسبوع الماضي.

واحتفظ إرنستو بالبيردي مدرب برشلونة بتفاؤله إزاء موقع فريقه في سباق اللقب رغم أنه أهدر أربع نقاط في آخر تسعة أيام.

وقال بالبيردي في مؤتمر صحفي "خرجنا من هذا الأسبوع مثل الأسبوع الماضي، ما زلنا على القمة وإذا كانت حساباتي صحيحة فسنبقى في الصدارة الأسبوع المقبل أيضا".

وأضاف "إنه موسم طويل وعلينا أن نكون على القمة في نهايته".

* بداية قوية

وبدأ بيلباو الجريح جراء هزيمته أمام غريمه المحلي ريال سوسيداد في الجولة السابقة المباراة بقوة وهاجم حامل اللقب مدعوما بجماهيره المتحمسة في استاد سان ماميس.

وتدخل تير شتيجن لأول مرة لينقذ تسديدة بعيدة المدى من سوسايتا، وقفز الحارس الألماني إلى الزاوية اليمنى العليا للمرمى ليلمس الكرة بيده اليسرى.

وتصدى بعد ذلك لتسديدة خلفية من راؤول جارسيا وكان حاضرا كذلك في الشوط الثاني، وأبعد تسديدة من مدى قريب من وليامز ثم قفز بعدها ليمسك بتسديدة أخرى من مهاجم بيلباو.

وكان ميسي، الذي بدأ المباراة التي انتهت بالتعادل 1-1 مع ريال مدريد في ذهاب قبل نهائي كأس ملك اسبانيا يوم الأربعاء الماضي على مقاعد البدلاء، أخطر لاعبي برشلونة رغم مشاكله الواضحة المتعلقة باللياقة.

واقترب ميسي من التسجيل لصالح الفريق القطالوني عندما سدد فوق العارضة بعد تعثر إياجو هريرين حارس بيلباو عند حافة منطقة الجزاء.

وتابع بالبيردي بعدما قال مساعده جون أسبيازو قبل المباراة إن اللاعب الأرجنتيني ليس جاهزا تماما "ليو على ما يرام، لعب وهو يشعر بأنه لائق بنسبة 100 بالمئة، ربما مررنا ببعض الصعوبات، لكن حقيقة أنه لعب معناها أنه كان جاهزا".

وسيطر برشلونة بشكل أكبر في الشوط الثاني بعد أن شارك كارلس ألينيا بدلا من أرتورو فيدال الذي حل به الإرهاق.

وبدا بيلباو الأقرب لافتتاح التسجيل في الدقائق الأخيرة، لكنه تعرض للإحباط في كل محاولة عن طريق المتألق تير شتيجن.

وقال جايزكا جاريتانو مدرب بيلباو الذي تقدم فريقه للمركز 13 في الترتيب "أتيحت لنا الفرص الأخطر، سددنا أكثر على المرمى وحصلنا على عدد أكبر من الركلات الركنية وكنا الأقرب للفوز".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة