المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مهرجان الإسكندرية للفيلم القصير يطلق دورته الثامنة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

الإسكندرية (مصر) (رويترز) – أطلق مهرجان الإسكندرية للفيلم القصير دورته الثامنة يوم الخميس والتي تكتسب لأول مرة صفة الدولية بمشاركة أفلام من أوروبا وآسيا والأمريكتين.

يعرض المهرجان الذي أسسته عام 2015 جمعية دائرة الفن بمدينة الإسكندرية 56 فيلما من 31 دولة ضمن خمس مسابقات.

وجاء الافتتاح مع الفيلم الصيني (قصة ألعاب نارية) الذي تدور أحداثه عقب صدور قرار بمنع استخدام الألعاب النارية في الاحتفالات فيبدأ الطفل ديان في البحث عن وسيلة للاحتفال بالعام الجديد.

وقال المنتج السينمائي محمد العدل رئيس شرف المهرجان في كلمة الافتتاح إن أبرز ما يميز هذا المهرجان هو أن قاعات العرض دائما ممتلئة عن آخرها، وأنه قام على أكتاف أبناء الإسكندرية.

وكرم المهرجان في حفل الافتتاح الذي أقيم بسينما مترو الممثلة التونسية فاطمة بعد سعيدان والموسيقار المصري خالد حماد.

ويشمل برنامج المهرجان الممتد حتى 16 فبراير شباط ورشة (صناعة الفيلم التسجيلي) التي يقدمها المخرج مهند دياب وورشة (الإخراج السينمائي) التي يقدمها المخرج خالد الحجر.

تتوزع الأفلام المنافسة في المهرجان على خمس مسابقات للأفلام الروائية القصيرة والأفلام الوثائقية القصيرة وأفلام الرسوم المتحركة والأفلام العربية القصيرة وأفلام الطلبة.

ومن أبرز الأفلام المشاركة في المسابقة الدولية للأفلام الروائية التي تضم 16 فيلما أربعة أفلام في عرضها العالمي الأول هي (فتوى في البوس) من مصر و(سلوى) من تونس و(نمر) من المجر و(آخر يوم) من مصر.

وفي المسابقة العربية تشارك تسعة أفلام من البحرين والإمارات ولبنان وسوريا والسعودية ومصر وتونس.

وتضم مسابقة أفلام التحريك 12 فيلما من مصر وهونج كونج وإيطاليا وباكستان والأردن والجزائر والأرجنتين وماليزيا والنمسا وكوريا الجنوبية وتايوان.

أما مسابقة الأفلام الوثائقية فتضم عشرة أفلام من الهند ولبنان والولايات المتحدة وإسبانيا ومدغشقر والبرتغال والكويت وسويسرا وكوريا الجنوبية.

وتتشكل لجنة التحكيم الدولية للمهرجان من الممثلة اللبنانية دياموند بوعبود والممثلة المصرية ثراء جبيل والأستاذ الأكاديمي بوكاري ساوادوجو من ساحل العاج والمنتج الأمريكي فالانتين لو بلان والباحثة السينمائية التونسية إنصاف اوهيبة.

ويقام حفل إعلان وتوزيع الجوائز في أوبرا الإسكندرية (مسرح سيد درويش) يوم 16 فبراير شباط.