Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

فيديو: حالة من الذعر خلال عملية إنقاذ مهاجرين في عرض المتوسط تسبب بها رجال ملثمون ومسلحون

متطوعو منظمة SOS Mediterranee، إلى اليمين، يساعدون في نقل الركاب من قارب مهاجرين خشبي إلى سفينة الإنقاذ الخاصة بهم في البحر الأبيض المتوسط
متطوعو منظمة SOS Mediterranee، إلى اليمين، يساعدون في نقل الركاب من قارب مهاجرين خشبي إلى سفينة الإنقاذ الخاصة بهم في البحر الأبيض المتوسط Copyright Charles Thiefaine/AP
Copyright Charles Thiefaine/AP
بقلم:  يورونيوز
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

وثّق مقطع فيديو نشرته منظمة غير حكومية، يوم الثلاثاء، حادثة اعتراض عدد من الملثمين والمسلحين إحدى مهامها على متن قارب للمهاجرين غير النظاميين.

اعلان

ظهر المهاجرون، الذين ارتدوا سترات نجاة، وهم يقفزون من قارب خشبي صغير إلى البحر الأبيض المتوسط بعد أن تمكن أشخاص ملثمون من الصعود إلى القارب.

تقول منظمة الإغاثة SOS Mediterranee  إن الحادثة وقعت على بعد حوالي 46 ميلًا بحريًا شمال زوارة على الساحل الغربي لليبيا، وهي نقطة انطلاق متكررة لعمليات تهريب المهاجرين إلى أوروبا.

وفقًا للفيديو، كان متطوعو المنظمة المذكورة يساعدون في نقل 93 راكبًا من القارب الخشبي إلى سفينة الإنقاذ عندما اقترب منهما زورقان مطاطيان.

 متطوعو منظمة SOS Mediterranee يساعدون في نقل الركاب من قارب مهاجرين خشبي إلى سفينة الإنقاذ الخاصة بهم في البحر الأبيض المتوسط، الثلاثاء 9 يوليو 2024.
متطوعو منظمة SOS Mediterranee يساعدون في نقل الركاب من قارب مهاجرين خشبي إلى سفينة الإنقاذ الخاصة بهم في البحر الأبيض المتوسط، الثلاثاء 9 يوليو 2024.Charles Thiefaine/SOS MEDITERRANEE via AP

وفي تفاصيل الحادثة، قفز ملثم على قارب المهاجرين، مما أثار الذعر بين الركاب المتبقين الذين ألقوا بأنفسهم في البحر.

سيطر الملثمون على القارب الفارغ وقاده بعيدًا عن مكان الحادث بينما كان طاقم منظمة SOS Mediterranee  يعمل على انتشال الناس من البحر.

لم يكن واضحاً ما إذا كان الملثمون يحاولون استعادة القارب بغية استخدامه في عمليات تهريب مستقبلية.

 متطوعي منظمة SOS Mediterranee وهم يساعدون المهاجرين الذين تم إنقاذهم من قارب خشبي على متن سفينة إنقاذ خاصة بهم في البحر الأبيض المتوسط، الثلاثاء 9 يوليو 2024.
متطوعي منظمة SOS Mediterranee وهم يساعدون المهاجرين الذين تم إنقاذهم من قارب خشبي على متن سفينة إنقاذ خاصة بهم في البحر الأبيض المتوسط، الثلاثاء 9 يوليو 2024. Charles Thiefaine/SOS MEDITERRANEE via AP

غالباً، عندما تصادف السلطات البحرية الإيطالية مثل هذه القوارب، فإنها تتعمد إغراقها كمسألة سلامة بحرية.

تُشير المديرة العامة لمنظمة SOS Mediterranee فاليريا تورينو، إلى أن الحكومات توفر موارد أقل لعمليات الإنقاذ، تاركةً منظمات الإغاثة لتقوم بالمهمة في أوضاع تزداد خطورة.

وأكدت في بيان لها أن "عدم توفر سفن الإنقاذ التي تركتها الدول في السنوات الأخيرة في وسط البحر الأبيض المتوسط أدى إلى زيادة متهورة في التواجد المسلح والأعمال غير القانونية والخطرة على كل من الفارين وعمال الإغاثة".

في المقلب الآخر، تعتبر السلطات الإيطالية أن وجود سفن الإنقاذ الإنسانية في البحر الأبيض المتوسط من شأنه أن يشجع المهاجرين على القيام بالرحلات المحفوفة بالمخاطر.

وتُعد عملية الإنقاذ هذه واحدة من عدة عمليات أخرى جرت هذا الأسبوع، اذ يبدو أن المهربين يستغلون هدوء البحار في الصيف.

وطبقاً لأحدث الأرقام، بلغ عدد المهاجرين الذين وصلوا إلى إيطاليا هذا العام عبر القوارب  27,744 مهاجرًا، وقد انخفض الرقم مقارنةً مع العام الماضي (72,036 مهاجرًا)، وفقًا لإحصاءات وزارة الداخلية.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

في الجبل الأسود.. مهاجرون روس وأوكرانيون يعيشون بسلام جنبًا إلى جنب

شاهد: مهاجرون ينتظرون على الحدود بين أمريكا والمكسيك في ظل تخوفات من قانون جديد في تكساس

فيديو: مهاجرون غير نظاميين يروون مشاهد إنقاذهم من الموت قبالة ساحل ليبيا