Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

كيف استطاعت أوزبكستان تجديد نظام الري فيها وجعله أكثر استدامة؟

كيف استطاعت أوزبكستان تجديد نظام الري فيها وجعله أكثر استدامة؟
Copyright euronews
Copyright euronews
بقلم:  Galina Polonskayaيورونيوز
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقال
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

في السابق، كانت المضخات الكهربائية تُستخدم لجلب المياه إلى الحقول. أما الآن رُفع قاع قناة البستان فارتفع مستواها عن مستوى القنوات الثانوية والحقول المروية. بهذه الطريقة تُستغل الجاذبية في توزيع الماء، الذي أصبح يتدفق من تلقاء نفسه.

اعلان

تُحَدِّث أوزبكستان نظام الري الإقليمي فيها بهدف تحسين إمدادات المياه للقطاع الزراعي. في جنوب كاراكالبكاستان، تُستغل الجاذبية الآن في ري الحقول عوضاً عن المضخات الكهربائية. يقلل مشروع البنية التحتية الضخم هذا خسائر المياه بشكل كبير.

يقول عزت سيرغانوف، مدير المشروع: "يمكنك أن ترى بنفسك - هنا كثبان ورمال حولنا، تذهب 50% من المياه إلى التربة، لذلك قررنا صب الخرسانة في القناة ".

 قناة البستان، شريان المياه الرئيسي، قبل إعادة الإعمار كانت قناة ترابية وكان التسرب يمثل مشكلة كبيرة. في القناة الرئيسية  تدخل المياه عبر قناة الضفة اليمنى من خزان  تويامويون، الذي يقع على أراضي تركمانستان المجاورة.  ترتبط القناة بشبكة من القنوات الثانوية -طولها الإجمالي أكثر من 800 كم- أُعيد بناؤها كلها كجزء من المشروع الذي يغطي 3 مناطق و 100000 هكتار من الأراضي الزراعية.

يقول وزير الموارد المائية في جمهورية أوزبكستان شوكت خمرايف: "شعرنا هنا بنقص حاد في الموارد المائية. استبعد  35000 هكتار من الأراضي المروية من المشهد. نصب القنوات بالخرسانة، ونقلل من خسائر التسرب ونزيد من كفاءة أنظمة الري ونوفر حوالي 300 مليون متر مكعب من المياه عن طريق تقليل الفقد وإعادة هذه الأراضي إلى المشهد الزراعي ".

 لتقليل فقد المياه صُبّت الخرسانة في قاع قناة البستان وضفافها على مدى سبعين 70 كيلومتراً. وُضعت الخرسانة على أغشية التبطين الأرضية، وهي مادة خاصة تتيح تقليل تسرب المياه، يقول بهودير كولومبيتوف مهندس المشروع: "طبقة العزل مصنوعة من البولي إيثيلين عالي الكثافة، وسمكها 1 مم، وهي طبقة مقاومة للماء بنسبة 100٪. تُستخدم في الأعمال الهيدروليكية كطبقة عازلة للماء تحت القنوات، وبفضل ذلك نقوم بتوفير المياه "

 في السابق، كانت المضخات الكهربائية تُستخدم لجلب المياه إلى الحقول. أما الآن رُفع قاع قناة البستان فارتفع مستواها عن مستوى القنوات الثانوية والحقول المروية. بهذه الطريقة تُستغل الجاذبية في توزيع الماء، الذي أصبح يتدفق من تلقاء نفسه. أتاح هذا للدولة والمزارعين توفير حوالي 3 ملايين دولار في قطاع الكهرباء سنوياً.

يقول خمرايف: "نُزيل أكثر من 400 مضخة مزرعة، بالإضافة إلى 20 محطة ضخ صغيرة و 3 محطات ضخ كبيرة، تُشغل كلها على حساب ميزانية الدولة. وبالتالي، فإننا نحد من انبعاث غازات الاحتباس الحراري CO2، ونخفض 36 ألف متر مكعب من استهلاك الغاز ".

في إحدى مزارع منطقة إيليكالا تُزرع الثمار على إحدى القنوات الثانوية وتُستغل الجاذبية في العمل. لا يحتاج المزارع مظفر ساباربوييف سوى إلى فتح هذه البوابة عندما يريد ري حديقته. رُكبت 1600 بوابة مائية عبر القنوات الثانوية في جنوب كاراكالبكاستان. يقول مظفر إنه وفر 6000 يورو من فواتير الكهرباء في عام واحد: "سويت الأرض في مزرعتنا باستخدام الليزر كجزء من المشروع وأتاح لنا ذلك زيادة الإنتاجية، وبالتالي زيادة الدخل. زادت سرعة تدفق المياه بشكل ملحوظ مقارنة بالعام الماضي ".

 تسوية الأرض بالليزر تحافظ على المياه التي كان من الممكن أن تضيع في الحقول غير المستوية، وتزيد الغلة. هذا أحد جوانب المشروع الضخم لتحسين إدارة الموارد المائية في جنوب كاراكالبكاستان، والذي يهدف أيضاً إلى زيادة إنتاجية الزراعة واستدامتها في هذه المنطقة التي تعاني من ندرة المياه بالقرب من بحر آرال. تبلغ التكلفة الإجمالية للمشروع الذي نفذته الحكومة بدعم من البنك الدولي 374مليون دولار.

يقول آزاد عبد الحميد، المتخصص في إدارة الموارد المائية في مكتب البنك الدولي في أوزبكستان: "وفر المشروع أماناً وظيفياً لأكثر من 38000 ألف شخص يعملون بشكل مباشر في الزراعة المروية. كما وفر في الوقت نفسه الكثير من الوظائف بشكل غير مباشر. العمالة والتكيف مع المناخ والاستخدام الفعال للمياه، كلها مهمة للغاية ومضمنّة في استراتيجية الحكومة والبنك الدولي ".

تتمثل استراتيجية الدولة في تطبيق الإدارة الحديثة للموارد المائية للبلاد بأكملها، مما يجعل الزراعة -قطاع التوظيف الرئيسي في أوزبكستان- أكثر خضرة وأكثر مرونة في مواجهة المشكلات التي يسببها التغير المناخي.

شارك هذا المقال

مواضيع إضافية

نهضة هوكي الجليد في أوزبكستان: كيف حصلت هذه الرياضة على فرصة حياة جديدة

مؤتمر الأمن الغذائي في أوزبكستان.. محاولة إيجاد حلول لواحد من أكبر التهديدات التي تواجه البشرية

أوزبكستان: كيف ساهمت الإصلاحات الاقتصادية في جذب رؤوس الأموال والمستثمرين الأجانب