Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

البابا يدعو أوروبا إلى التضامن مع مهاجرين محبطين بالقرب من مالطا

البابا يدعو أوروبا إلى التضامن مع مهاجرين محبطين بالقرب من مالطا
Copyright 
بقلم:  Euronews
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

عشرات المهاجرين علقوا على متن سفينتي إنقاذ قرب مالطا منذ أسبوعين.

اعلان

وجه البابا فرنسيس من الفاتيكان نداء عاجلا إلى قادة الاتحاد الأوروبي، حتى يستقبلوا 49 مهاجرا ، من بينهم أطفال يصارعون الأمواج في المتوسط منذ أكثر من أسبوعين بالنسبة إلى البعض منهم. ويوجد هؤلاء المهاجرون عالقين على متن سفينتين أجرتهما منظمتان من ألمانيا هما "سي ووتش" و"سي آي" بالقرب من السواحل المالطية، دون أن يلوح حل بشأن مصيرهم.

وليست هذه المرة الأولى التي يوجه فيها البابا نداء إلى الأوروبيين حتى يفتحوا حدود بلدانهم أمام المهاجرين. من جانبه قال وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني إن الموانئ الإيطالية ستكون مغلقة في وجه هؤلاء المهاجرين، وبدا موقف سالفيني متعارضا مع موقف نائب رئيس الوزراء دي مايو، الذي قال إن بلاده مستعدة لاستقبالهم شرط هبوطهم في مالطا أولا.

تتابعون على يورونيوز أيضا:

من تكون رهف؟ ولماذا هربت من السعودية لتلجأ في استراليا؟

شاهد:ضابط شرطة فرنسي يضرب محتجي السترات الصفراء بعنف

أما رئيس الوزارء المالطي جوزيف موسكات فقد أوضح أنه لا يريد أن يخلق سابقة، تخول للمهاجرين بأن تشرع أمامهم أبواب الدخول إلى بلاده. وتخشى مالطا القريبة من السواحل الليبية والتي يقطنها أقل من نصف مليون نسمة، أن تصبح بوابة الدخول الرئيسية في أوروبا بالنسبة إلى المهاجرين، إذا سمحت بفتح أبوابها.

أما فيما يتعلق بباقي الدول الأوروبية فقد أعربت كل من ألمانيا وهولندا عن استعدادهما، لاستقبال هؤلاء المهاجرين شرط أن يكون ذلك في إطار أوروبي، ولكن لم يتخذ قرار بعد في هذا الخصوص. في الأثناء يزيد احباط المهاجرين على متن السفينتين، في وقت بدأت المؤونة لديهم تتضاءل، وينهك التعب أفراد الطاقم.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

البابا فرنسيس: قتل النساء في أمريكا اللاتينية أصبح كوباء الطاعون ويجب وقفه

البابا فرنسيس: الخوف من المهاجرين يدفع الناس للجنون

توافق ياباني - ألماني على تعزيز التعاون الأمني في منطقة المحيطين الهندي والهادئ