المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

في تصنيف المراكز المالية.. نيويورك لا تزال على القمة وموسكو تتراجع

في تصنيف المراكز المالية.. نيويورك لا تزال على القمة وموسكو تتراجع
في تصنيف المراكز المالية.. نيويورك لا تزال على القمة وموسكو تتراجع   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

لندن (رويترز) – أظهر أحدث التصنيفات الصادرة عن مؤشر المراكز المالية العالمية يوم الخميس أن نيويورك لا تزال المركز المالي الأكثر تفضيلا في العالم، ولا تزال لندن تحتل المرتبة الثانية في حين حلت سنغافورة في المرتبة الثالثة بعدما أزاحت هونج كونج.

وكشف المؤشر أن باريس عادت ضمن المراكز العشرة الأولى لتحل محل طوكيو، لكن موسكو تراجعت 22 مركزا إلى المركز 73 بعدما قطعت دول غربية العلاقات معها بسبب غزوها أوكرانيا في فبراير شباط.

واحتلت نيويورك المركز الأول لمدة أربع سنوات متجاوزة لندن.

وتريد رئيسة الوزراء البريطانية الجديدة ليز تراس “تحرير” القطاع المالي البريطاني من القواعد التي تعود للوقت الذي كانت فيه بريطانيا عضوا في الاتحاد الأوروبي، وذلك من أجل زيادة جاذبية لندن كمركز مالي عالمي.

ويقترح مشروع قانون جديد أُحيل للبرلمان البريطاني في يوليو تموز العديد من التعديلات على القواعد المالية، لكن تراس تريد أن يذهب مشروع القانون لأبعد من ذلك، في إشارة إلى أن الحكومة قد تلغي الحد الأقصى لمكافآت المصرفيين.

وتصدرت نيويورك وسان فرانسيسكو ولوس انجليس تصنيفات المؤشر المنفصلة لقطاع التكنولوجيا المالية في حين جاءت لندن في المرتبة الرابعة وشنغهاي في المرتبة الخامسة.