المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بلينكن: تزايد احتمال الغزو الروسي لأوكرانيا يبرر تقليص موظفي السفارة الأمريكية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
بلينكن: تزايد احتمال الغزو الروسي لأوكرانيا يبرر تقليص موظفي السفارة الأمريكية
بلينكن: تزايد احتمال الغزو الروسي لأوكرانيا يبرر تقليص موظفي السفارة الأمريكية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

هونولولو (رويترز) – قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن يوم السبت إن احتمال قيام روسيا بعمل عسكري في أوكرانيا بات وشيكا وكبيرا بما يكفي لتبرير مغادرة الكثير من الموظفين في السفارة الأمريكية في العاصمة الأوكرانية، وهو ما أعلنته وزارة الخارجية الأمريكية في وقت سابق.

وأضاف بلينكن في مؤتمر صحفي في هونولولو “أصدرنا أوامر برحيل معظم الأمريكيين الذين ما زالوا في السفارة الأمريكية في كييف. احتمال قيام روسيا بعمل عسكري (ضد أوكرانيا) أصبح كبيرا بما يكفي والخطر بات وشيكا للدرجة التي تقتضي معها الحكمة القيام بهذا الشيء (رحيل معظم الأمريكيين)”.

وصدرت أوامر لمعظم موظفي السفارة بمغادرة أوكرانيا على الفور بسبب الخطر من حدوث غزو روسي وتقول وزارة الخارجية الأمريكية إن الوضع يبدو أنه يتجه على نحو متزايد إلى “نوع من الصراع النشط”.

كانت الوزارة قد طالبت في وقت سابق مواطني الولايات المتحدة بمغادرة أوكرانيا على الفور.

وتقول واشنطن إن حشد روسيا لأكثر من 100 ألف جندي على الحدود مع أوكرانيا ينذر بغزو وشيك وزادت من تحذيراتها في الأيام الأخيرة.

وتنفي موسكو وجود أي خطط لغزو أوكرانيا ووصفت تحذيرات واشنطن بأنها “هستريا” وعبرت عن مخاوفها الأمنية بشأن ما تصفه بالعدوان من قبل الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي.

وفي تصريحات بعد اجتماعه مع نظيريه الياباني والكوري الجنوبي، قال بلينكن إن المسار الدبلوماسي مع روسيا بشأن أوكرانيا لا يزال قائما وإن السبيل للمضي فيه هو أن تعمل موسكو على تهدئة الأوضاع.