المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ميسي يدخل التاريخ بفوزه بجائرة الكرة الذهبية للمرة السابعة وسط انتقادات واسعة حول أحقيته في الفوز

Access to the comments محادثة
بقلم:  Hafsa Alami Rahmouni
euronews_icons_loading
فوز النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بجائزة الكرة الذهبية للمرة السابعة خلال حفل في باريس، الإثنين 29 نوفمبر 2021
فوز النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بجائزة الكرة الذهبية للمرة السابعة خلال حفل في باريس، الإثنين 29 نوفمبر 2021   -   حقوق النشر  Christophe Ena/Copyright 2021 The Associated Press. All rights reserved

فاز النجم ليونيل ميسي بالكرة الذهبية كأفضل لاعب في العالم لعام 2021 المقدمة من مجلة "فرانس فوتبول" في حفل "بالون دور" في باريس، ليدخل التاريخ الكروي من أوسع أبوابه ويضيف هذا التتويج كسابع كرة ذهبية يحققها في تاريخه.

وحصد نجم كرة القدم الأرجنتيني، البالغ من العمر 34 عاما، هذا الإنجاز بعدما قاد منتخب بلاده الأرجنتين إلى الفوز ببطولة كوبا أمريكا في مباراة تفوق فيها على البرازيل في عقر دارها، بالمباراة النهائية بهدف دون مقابل. بالإضافة إلى كونه هداف الدوري الإسباني "الليغا" مع فريق برشلونة الذي رفع كأس ملك إسبانيا.

اكتسحت تسريبات الأوائل الثلاثة المرشحين للفوز بالكرة الذهبية على منصات التواصل الاجتماعي قبل أيام بعد أن نشر الإعلامي الإسباني، جوسيب بيدرول، تغريدة عبر حسابه على تويتر أشار فيها إلى أسماء اللاعبين "ميسي، بنزيمة، ليفاندوفسكي".

اختلاف الآراء حول "الأحقية"

ذكرت صحيفة "دي سان" البريطانية أن النجم ليفاندوفسكي كان المرشح الأوفر حظا للفوز بالكرة الذهبية العام الماضي، قبل أن تلغي مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية تقديم الجائزة بسبب وباء كورونا.

ويذكر أن النجم البولندي فاز بالدوري الألماني مع فريق بايرن ميونخ في هذا العام، وحطم الرقم القياسي لأكبر عدد من الأهداف المسجلة في البطولة منذ سبعينيات القرن الماضي مع الألماني الراحل غيرد مولر.

وتسبب هذا الأمر في العديد من الانتقادات، كان أبرزها تعليق الألماني توني كروس، لاعب وسط ريال مدريد، على فوز نجم باريس سان جيرمان عبر تغريدة نشرها على حسابه الرسمي تويتر قال فيها: "تهانينا لليونيل ميسي، لكنني اختار كريم بنزيما".

فيما أعرب الصحفي الإسباني إيدو أغيري عن استيائه الشديد بعد فوز ليونيل ميسي بجائزة الكرة الذهبية للمرة السابعة في تاريخه، وقال غاضبا خلال تصريح له عبر قناة "تويتش تيفي": "لا أستطيع تحمل الظلم". وأضاف: "إنها الكرة الذهبية الثالثة التي لا يستحقها ميسي".

وقبل ساعات من الإعلان الرسمي عن المتوج، قال اللاعب الفرنسي السابق جون بيار بابان لصحيفة "لوباريزيان" الفرنسية إن ميسي لم يلعب فترة طويلة بعد تتويجه بلقب كوبا أمريكا مع منتخب الأرجنتين.

وأضاف "ليس لدي أي شيء ضد ميسي، إنه أحد أعظم اللاعبين في التاريخ، لكنه لا يستحق الحصول على الجائزة في هذا العام".

كما تناول عدد من رواد منصات التواصل الاجتماعي في العالم العربي موضوع أحقية حصول ميسي على الكرة الذهبية للمرة السابعة، خاصة وأنه لم يحصل على لقب الدوري الإسباني أو دوري أبطال أوروبا مع فريق برشلونة.

كتب عبد الله خضر عبر حسابه على تويتر: "ميسي هو الي كسب عشان ايه مش فاهم.. حرام الي يستحق ليفاندوفسكي تم سرقة الكره الذهبية".

وعلق محمد: "ليفا مهاجم رهيب ويمكن توب 5 مهاجمين بالعقد الاخير لكن البعض يبالغ بانه انظلم.. أساطير كبار في كره القدم مثل انيستا تشافي وغيرهم من اللاعبين انرحموا من تحقيق الكره الذهبيه لانهم كانو بزمن ميسي فمن هو ليفا امام هالاساطير؟!!".

وكتب أسامة محمد: "لكرة الذهبية وفرانس فوتبول ومعايير خاصة تدخل فيها التسويق و السياسة.. ترتيب لمن يفوز بالالقاب وليس الافضل فعليا، ظُلم ليفاندوفسكي ظُلم بن زيمة وظُلم صلاح ومبابي كان يستاهل اكثر.. ميسي على الراس والعين لكن كوبا أمريكا لا تكفي، جورجينيو ثالث مجاملة لبطل أوروبا...".

تهنئة واستحقاق

من جهته، هنأ أسطورة كرة القدم البرازيلية بيليه، الذى يعتبره الكثيرون أفضل لاعب فى التاريخ، النجم الأرجنتينى ميسي، وكتب عبر صفحته الرسمية على "إنستغرام": "التهاني إلى ليو ميسي على كرة ذهبية أخرى. إنه بلا شك تكريم عادل لموهبة فريدة".

وقال عزيز عبر تويتر: "رقم أسطوري جديد غير قابل للكسر سينضم قريباً لقائمة أرقام الأسطورة ليو ميسي التاريخية.. أول لاعب في التاريخ يحقق الكرة الذهبيه في ثلاث عقود مختلفة".

وكتبت مستخدمة أخرى: "الافضل عبر التاريخ بدون منازع هو ميسي. الكرة الذهبية ذهبت لمن يستحقها.. جماهير العاصمة تبكي منذ مساء الأمس".

واحتفل مستخدم آخر بفوز ميسي قائلا: "فعلها البرغوت الذي لا يأبى إلا أن يكون استثنائيا، رقم سبعة أصبح يليق بميسي أكثر من أي وقت مضى".

يذكر أن جائزة أفضل فريق في عام 2021 كانت من نصيب فريق تشيلسي، وتوج الإيطالي جيانلويجي دوناروما، حامي عرين باريس سان جيرمان الفرنسي، بجائزة "ياشين" لأفضل حارس مرمى لعام 2021.

وفي فئة السيدات، فازت الإسبانية أليكسيا بوتيلاس، نجمة فريق برشلونة، بالكرة الذهبية للسيدات لعام 2021.

كما نال البولندي روبيرت ليفاندوفسكي، نجم بايرن ميونخ الألماني، بجائزة أفضل مهاجم. فيما حصد الإسباني بيدري غونزاليس، نجم برشلونة، بجائزة "كوبا" لأفضل لاعب شاب تحت 21 عاما.

وقال النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في تصريحات نشرتها صحيفة "ميرور" الإنجليزية: "سيكون لدى محمد صلاح فرص في السنوات القادمة، كلا اللاعبين (صلاح وليفاندوفسكي) في أفضل حالاتهما في الوقت الحالي، وستكون لديهما فرص أكبر للفوز بها".

وأضاف ميسي: "لقد كان عاما رائعا بالنسبة لليفاندوفسكي كمهاجم مميز وهداف رائع، وربما سيفوز بالجائزة العام المقبل، خاصة كونه يلعب في نادِ جيد".